بواسطة

هل تخلى تلاميذ البارودي عن القديم كلية في شعرهم؟

نرحب بكم زوارنا الأعزاء على موقع مجتمع الحلول حيث يسرنا أن نوفر لكم كل ما تريدون معرفته ونقدم لكم حل سؤال : 

هل تخلى تلاميذ البارودي عن القديم كلية في شعرهم؟

الحل هو :

 لا ؛ لأنهم حرصوا أيضاً على البدايات التقليدية في بعض قصائدهم فحافظ إبراهيم يبدأ بداية غزلية وهو يمدح البارودي في بداية قصيدة له قائلاً :

 تَعَمَّدتُ قَتلي في الهَوى وَتَعَمَّدا *** فَما أَثِمَت عَيني وَلا لَحظُهُ اِعتَدى

ثم يترك الغزل إلى غرضهم المقصود في القصيدة جرياً على عادة القدماء ، أو يصفون الأطلال مثل القدماء كقول شوقي:

أُنادي الرَسمَ لَو مَلَكَ الجَوابا *** وَأُجزيهِ بِدَمعِيَ لَو أَثابا 

كما طغت أشعار المناسبات على إنتاجهم الشعري بسبب انشغالهم بقضايا عصرهم المتعددة.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى مجتمع الحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...