بواسطة

ما الفرق بين التاريخ والتأريخ؟ 

نرحب بكم زوارنا الأعزاء على موقع مجتمع الحلول حيث يسرنا أن نوفر لكم كل ما تريدون معرفته ونقدم لكم حل سؤال ما الفرق بين التاريخ والتأريخ؟

ما الفرق بين التاريخ والتأريخ :

الاجابة هي :

التاريخ لفظ عربيّ أصيل، وهو دراسة الماضي لإفادة الحاضر، وهو من أهمّ العلوم الاجتماعية المُختصّة بنقل الأحداث السياسية والاجتماعية، عدا عن أنّه يهتمّ بتعديل سلوك الإنسان كونه قائم على النّظر والتحقيق والتأمّل، وهو ضرورة حضارية لفهم العلاقات الاجتماعية، كما أنّه أداة للكشف عن الصّراعات الخارجيّة التي حدثت والتي ستحدث، ومن زاوية أخرى هو علمٌ يتعلَّق بالمكان والزمان بما فيه من وقائعَ وأحداث، وما يكون له أثر في نفوس النّاس وتصرّفاتهم، هذا ما قاله ابن خلدون حيث تحدّث في كتابه عن الفرق بين التاريخ والتأريخ، أما بالنّسبة للتأريخ فهو عمليّة تسجيل وتوثيق الأحداث عبر الزّمان بواسطة مؤرّخ مُتخصّص، والمؤرّخ وظيفته الأولى تقييم الأحداث ومن ثمّ إبرازها للوجود، وذكَر الجوهري في الصّحاح في مادة أرّخ: التأريخ: هو تعريف الوقت، والتوريخ مثله، ويُقال: أرّخ الكتاب ليوم كذا: أيْ وقّته، ويقال : أرّخت و ورخت، فهذا كله دليل على القيام بالفعل أي جمع مواد التاريخ وتحليلها وتصنيفها وترتيبها ومن ثَمّ إظهارها ونشرها، إذن الفرق بين التاريخ والتأريخ، أن التاريخ هو الأحداث، أمّا التأريخ معناه الاكتفاء بالتدوين عن طريق كتابة التّاريخ، وفهم التاريخ مُتعلّق بالتأريخ ومعتمد عليه، هذا يعني أنّه لا يُمكن لأي شخص أن يتذكّر الماضي ويقيس عليه الحاضر إلاّ إذا تأرَّخ التاريخ.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
ما الفرق بين التاريخ والتأريخ :

الاجابة هي :

التاريخ لفظ عربيّ أصيل، وهو دراسة الماضي لإفادة الحاضر، وهو من أهمّ العلوم الاجتماعية المُختصّة بنقل الأحداث السياسية والاجتماعية، عدا عن أنّه يهتمّ بتعديل سلوك الإنسان كونه قائم على النّظر والتحقيق والتأمّل، وهو ضرورة حضارية لفهم العلاقات الاجتماعية، كما أنّه أداة للكشف عن الصّراعات الخارجيّة التي حدثت والتي ستحدث، ومن زاوية أخرى هو علمٌ يتعلَّق بالمكان والزمان بما فيه من وقائعَ وأحداث، وما يكون له أثر في نفوس النّاس وتصرّفاتهم، هذا ما قاله ابن خلدون حيث تحدّث في كتابه عن الفرق بين التاريخ والتأريخ، أما بالنّسبة للتأريخ فهو عمليّة تسجيل وتوثيق الأحداث عبر الزّمان بواسطة مؤرّخ مُتخصّص، والمؤرّخ وظيفته الأولى تقييم الأحداث ومن ثمّ إبرازها للوجود، وذكَر الجوهري في الصّحاح في مادة أرّخ: التأريخ: هو تعريف الوقت، والتوريخ مثله، ويُقال: أرّخ الكتاب ليوم كذا: أيْ وقّته، ويقال : أرّخت و ورخت، فهذا كله دليل على القيام بالفعل أي جمع مواد التاريخ وتحليلها وتصنيفها وترتيبها ومن ثَمّ إظهارها ونشرها، إذن الفرق بين التاريخ والتأريخ، أن التاريخ هو الأحداث، أمّا التأريخ معناه الاكتفاء بالتدوين عن طريق كتابة التّاريخ، وفهم التاريخ مُتعلّق بالتأريخ ومعتمد عليه، هذا يعني أنّه لا يُمكن لأي شخص أن يتذكّر الماضي ويقيس عليه الحاضر إلاّ إذا تأرَّخ التاريخ.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى مجتمع الحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...